منتدى طيور الفينيق السوري

منتدى شبابي

السادة الزوار انتقل المنتدى الى الرابط www.syrian-phoenix.com

    صلاح الدين الايوبي

    شاطر
    avatar
    VeNuS
    مدير
    مدير

    عدد المساهمات : 210
    تاريخ التسجيل : 21/01/2010
    العمر : 42
    الموقع : جبلة عروس الساحل السوري

    صلاح الدين الايوبي

    مُساهمة من طرف VeNuS في الثلاثاء يناير 26, 2010 11:49 pm










    صلاح الدين الأيوبي ، هو الاسم الإسلامي الحركي لشخص مسلم ، تبوأ مركز القيادة في سوريا ومصر ، وهو يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان الكردي ، ولد لأبوين كرديين ، عام 532 هـ / 1137 م ، في بلدة تكريت في العراق . وهي البلدة التي خرجت نبي الله إبراهيم عليه السلام ومقاومته للنمرود في القرون الخالية . وهي بلدة خرجت الرئيس العراقي الراحل صدام حسين في العصر الحديث .




    مركزه ومنصبه

    [size=16]تبوأ والده يوسف الملقب بنجم الدين منصب حاكم قلعة تكريت العراقية ومحافظا على بعلبك اللبنانية . وقد نشأ صلاح الدين ( يوسف ) في مدينة بعلبك إذ عمل والده زمن نور الدين بدمشق وتربى على الفروسية والنزال والحرب والجهاد وكان حافظا للقرآن الكريم
    .
    وصفه القاضي بهاء الدين ، بأنه كان تقيا بعيدا عن المعاصي يخشى الله سبحانه وتعالى ، وقال عنه : " كان رحمه الله خاشع القلب غزير الدمعة إذا سمع القرآن خشع قلبه ودمعت عيناه ، وكان رحمه الله كثير التعظيم لشعائر الدين " . وقال عنه القاضي ابن شداد : " كان إذا سمع العدو قد داهم المسلمين خر إلى الأرض ساجداً داعيا الله سبحانه وتعالى : " إلهي قد انقطعت أسبابي الأرضية في نصرة دينك ولم يبق إلا الإخلاد إليك ، والإعتصام بحبلك ، والإعتماد على فضلك ، أنت حسبي ونعم الوكيل " .
    انتقل صلاح الدين إلى مصر في الحملة الأولى على هذه البلاد برفقة عمه أسد الدين شيركوه عام 559 هـ ، وعين وزيرا في سنة 564 هـ / 1169 م وكان عمره 32 سنة ، وأطلق عليه الخليفة الفاطمي العاضد آخر الخلفاء الفاطميين ( 1160 – 1171 م ) لقب الملك ( ملك مصر ) ثم أصبح يحمل لقب الملك السلطان الناصر صلاح الدين . وبعد عامين من توليه الوزارة عمل على إحلال السنة محل الشيعة في مصر ، وتوحيد العرب والمسلمين من العراق إلى بلاد الشام واليمن ومصر وليبيا وسواها ، تحت إمرة الخليفة العباسي المستضئ وأقام الخطبة للخليفة والغى الخطبة للفاطميين والسلاجقة .

    وفي إعقاب وفاة نور الدين زنكي رئيس صلاح الدين الأيوبي أعلن صلاح الدين استقلال مصر وضم سوريا له .



    السلطان الإيوبي ( صلاح الدين )

    وفي عام 1175 م أصدر الخليفة العباسي قرارا بإسناد السلطة لصلاح الدين على مصر والمغرب وغربي الجزيرة العربية وفلسطين وسوريا ، وكانت بلاد الحرمين الشريفين ( الحجاز ) قد ألحقت بمصر . أما اليمن فقد تولى حكمها توران شاة اخو صلاح الدين الأكبر ، وبعد نحو عشر سنوات الحق صلاح الدين الموصل والعراق له . وقد تعرض صلاح الدين لمحاولة اغتيال فاشلة من قبل الحشاشين . على أي حال ، بذل صلاح الدين الأيوبي كافة الجهود المخلصة لتوحيد كلمة العرب المسلمين على أسس إسلامية راسخة المعالم والبنيان ، وعمل على إعلاء كلمة الحق والدين الإسلامي فعمد إلى إحياء الجسم الإسلامي الواحد الذي يشد بعضه بعضا كالبنيان المرصوص وتألم لعذاب المسلمين أينما كانوا وحيثما حلوا ، وقضى على الفتن والانقسامات الداخلية من الحشاشين والإسماعيلية في صفوف العرب المسلمين واهتم بالإعداد البشري والمادي لمقارعة المعتدين على الديار الإسلامية في قارتي آسيا وأفريقيا .



    الانتصار بمعركة حطين
    24 و24 ربيع الثاني 583 هـ
    3 و4 تموز 1187 م




    ومن ضمن اهتماماته العمل على تحرير فلسطين وبيت المقدس والمسجد الأقصى المبارك مهما كلف الثمن بالقضاء على الحملة الصليبية الأولى التي شنها الإفرنج متخذين شعارا براقا وهو الصليب على الصدور والاستيلاء على " أقاليم الكتاب المقدس " وخاصة فلسطين ( الأرض المقدسة ) فجهز حملة معركة حطين قرب طبرية بفلسطين يوم 3 و4 تموز 1187 وهزم فيها الجيوش الصليبية بقيادة ملك المملكة اللاتينية ( غي لوزنيان ) وأسره وقتل مساعدة أرناط ، ثم ما لبث أن حرر المسجد الأقصى المبارك وأعاد الأذان والصلاة في ربوع المسجد الإسلامي الثالث في بيت المقدس ( المسجد الأقصى المبارك ) بعد أربعة أشهر من معركة حطين التي حطمت ودمرت فيها القوات الصليبية وكانت فاتحة النصر المبين بفلسطين . وقد ارتبط اسم السلطان الناصر لدين الله صلاح الدين الأيوبي باسم حطين طبرية بفلسطين ، والانتصار التاريخي على الأعداء الصليبيين الذين كانوا يدنسون المسجد الأقصى المبارك ، وحولوه لأجزاء متناثرة : كنيسة وملاهي وبارات ، واسطبلات ومخازن أعلاف وحبوب ، فجاء صلاح الدين اليوبي بجبشه المسلم ، ورشه بماء الورد في 27 رجب 583 هـ في تشرين الأول 1187 وأعاد الحق إلى نصابه وأجبر الصلييين المحتلين المعتدين عل الخروج تحت ظل السيف الإسلامي ودفع الجزية عن يد وهو صاغرون .



    إبرام صلح الرملة بفلسطين 1192 م

    وفي 22 شعبان 588 هـ / 12 أيلول 1192 م ابرم صلح الرملة بين السلطان الناصر صلاح الدين والملك ريتشارد قلب الأسد ملك إنكلترا ، وحددت مدة الصلح بثلاث سنوات وثلاثة اشهر . وبذلك انتهت الحروب بين الجانبين الإسلامي والصليبي . [size=16]وقيل إن صلاح الدين الأيوبي كان يختار أيام الجمع لمقاتلة الأعداء .
    ومن كلماته المشهورة ( نحن لسنا لكلامكم .. نحن بحاجة لسلاحكم ) . وحافظوا على تلاوته القرآن الكريم لتحقيق النصر على الأعداء الصليبيين .
    وتوفي رمز البطولة والفروسية الإسلامية في عصره ، السلطان الناصر صلاح الدين الأيوبي بمرض الحمى في سنة 589 هـ / آذار 1193 م ، وعمره ( 55 ) سنه ، ودفن في دمشق . وقبره لغاية الآن في العاصمة السورية دمشق .

    [/size]
    اعداد : جمال

    [/size]
    avatar
    alnothom
    مدير
    مدير

    عدد المساهمات : 350
    تاريخ التسجيل : 23/01/2010
    العمر : 39

    رد: صلاح الدين الايوبي

    مُساهمة من طرف alnothom في الخميس يناير 28, 2010 4:27 am

    مشكور ابو اوس الغالي


    _________________
    يا من يحار الفهم في قدرتك و تطلب النفس حمى طاعتك
    أسـكرنـي الإثـم و لـكـننـي صحوت بالآمـال في رحمتك
    ان لم أكن أخلصت في طاعتك فإنما يشفع لي أني قد عشت
    لا أشرك في وحدتك
    avatar
    VeNuS
    مدير
    مدير

    عدد المساهمات : 210
    تاريخ التسجيل : 21/01/2010
    العمر : 42
    الموقع : جبلة عروس الساحل السوري

    رد: صلاح الدين الايوبي

    مُساهمة من طرف VeNuS في الخميس فبراير 04, 2010 9:10 am

    تسلم ابو العبد

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 18, 2017 8:35 pm