منتدى طيور الفينيق السوري

منتدى شبابي

السادة الزوار انتقل المنتدى الى الرابط www.syrian-phoenix.com

    صديقُك يبقى صديقَك ولو فعل ما لا يعجبك'

    شاطر

    مايا
    مشرف عام
    مشرف عام

    عدد المساهمات : 287
    تاريخ التسجيل : 23/01/2010

    صديقُك يبقى صديقَك ولو فعل ما لا يعجبك'

    مُساهمة من طرف مايا في الجمعة فبراير 05, 2010 5:36 am

    صديقُك يبقى صديقَك ولو فعل ما لا يعجبك'






    في يوم ما .. آلمني صديقي .. وغرس في قلبي إبرة .. خرجت منه كلمة ..



    جرحني .. لكني لا زلتُ أقول عنه أنه صديقي .. وسيبقى ما بقي فيني حياة ..
    صديقي ..ليس كل ما يفعله صديقي .. يجب أن يعجبني ..



    له شخصيته .. له استقلاليته .. له حياته . وبالمثل .. أستقل عنه
    بشخصيتي وتصرفاتي
    ربما يتبادر لذهني لوهلة .. أنه لا يحبني .. لا يريدني صديقاً له .. لكن
    عليّ أن أنظر لأبعد من ذلك ..


    وحتى إن باعدتنا الظروف .. فالصداقة ليست لقاء جسدي دائم .. إنما هي
    تواصل روحي والتقاء القلوب ببعضها .. فكم من صديق يبعدني بآلاف الكيلو
    مترات .. وكم ممن يمرض عيني لقاءه .. أصبح وأمسي على وجهه.
    قراتُ عن أعز أصدقاء جنكيز خان .. كان صقره

    الصقر الذي يلازم ذراعه .. فيخرج به ويهده على فريسته ليطعم منها ويعطيه
    ما يكفيه .. صقر جنكيز خان كان مثالاً للصديق الصادق .. حتى وإن كان
    صامتاً ..
    خرج جنكيز خان يوماً في الخلاء لوحده ولم يكن معه إلا صديقه الصقر .
    انقطع بهم المسير وعطشوا .. أراد جنكيز أن يشرب الماء ووجد ينبوعاً في
    أسفل جبل .. ملأ كوبه وحينما أراد شرب الماء جاء الصقر وانقض على الكوب ليسكبه!!

    حاول مرة أخرى .. ولكن الصقر مع اقتراب الكوب من فم جنكيز خان يقترب
    ويضرب الكوب بجناحه فيطير الكوب وينسكب الماء
    تكررت الحالة للمرة الثالثة .. استشاط غضباً منه جنكيز خان وأخرج سيفه ..
    وحينما اقترب الصقر ليسكب الماء ضربه ضربة واحدة فقطع رأسه ووقع الصقر
    صريعاً ..
    أحس بالألم لحظة وقوع السيف على رأس صاحبه .. وتقطع قلبه لما رأى
    الصقر يسيل دمه ..
    وقف للحظة .. وصعد فوق الينبوع .. ليرى بركة كبيرة يخرج من بين ثنايا
    صخرها منبع الينبوع وفيها حيةٌ كبيرة ميتة وقد ملأت البركة بالسم
    أدرك جنكيز خان كيف أن صاحبه كان يريد منفعته .. لكنه لم يدرك ذلك إلا
    بعد أن سبق السيف عذل نفسه ..
    أخذ صاحبه .. ولفه في خرقة .. وعاد جنكيز خان لحرسه وسلطته .. وفي يده
    الصاحب بعد أن فارق الدنيا ..
    أمر حرسه بصنع صقر من ذهب .. تمثالاً لصديقه وينقش على جناحيه :
    ' صديقُك يبقى صديقَك ولو فعل ما لا يعجبك'

    VeNuS
    مدير
    مدير

    عدد المساهمات : 210
    تاريخ التسجيل : 21/01/2010
    العمر : 41
    الموقع : جبلة عروس الساحل السوري

    رد: صديقُك يبقى صديقَك ولو فعل ما لا يعجبك'

    مُساهمة من طرف VeNuS في السبت فبراير 06, 2010 7:23 am

    حكاية مؤثرة جدا ..... وهذا ما علمنا اياه المعلم الاعظم محمد عليه الصلاة والسلام ان نخلق لأخواننا المسلمين الاعذار ونسيان اللحظات التي يكون بها شحن وشد أن الحديث النبوي لا يخلج ذاكرتي الان ولكن بالفعل ان لكل شخص طبعه الخاص وانفعالاته الخاصة وتطلعاته التي يمكن لا تشبه تطلعات أحد فلهذا يقولون بالعامية (الله خلق أخين بس ما خلق طبعين )فهنا يجب ان نقف قليلا قبل أخذ ردات الفعل من اي صديق ربما لا يقصد ما فعل ويكون ربما لا يفكر بالامر حتى
    شكرا مايا

    alnothom
    مدير
    مدير

    عدد المساهمات : 350
    تاريخ التسجيل : 23/01/2010
    العمر : 39

    رد: صديقُك يبقى صديقَك ولو فعل ما لا يعجبك'

    مُساهمة من طرف alnothom في السبت فبراير 06, 2010 8:02 pm

    الصديق الصدوق الخل الأمين صائن الوعد والعهد لا يستطيع الا أن يكون كما لو هو صديق وهي كلمة مشتقة من كلمة الصدق لذلك تطرأ الرسول بقوله المؤمن لا يكذب حيث ان الشخص الذي يكذب يكذب على ربه وربعه وخله
    فصحابة رسول الله هم اكبر قدوة للأصدقاء
    رب أخ لك لم تلده أمك
    مشكورة مايا


    _________________
    يا من يحار الفهم في قدرتك و تطلب النفس حمى طاعتك
    أسـكرنـي الإثـم و لـكـننـي صحوت بالآمـال في رحمتك
    ان لم أكن أخلصت في طاعتك فإنما يشفع لي أني قد عشت
    لا أشرك في وحدتك

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يناير 20, 2017 1:43 pm